قناة الشرقية نيوز تحمل الشرطة في بغداد الجديدة مسؤولية الاعتداء على مصورها علي كاظم وتحطيم كاميرته في محاولة لمنعه من تصوير الحريق

بغداد-الشرقية 13 يونيو: اعلنت  قناة الشر قية نيوز في بيان لها  انها تحمل مفارز الشرطة في منطقة بغداد الجديدة  مسؤولية الاعتداء بالضرب على مصورها وتحطيم كاميرته لمنعه من تصوير الحريق الهائل في سوق الملابس والمجمع الواقع خلفه .وقالت القناة في بيانها ان مصورها علي كاظم كان يقوم بواجبه المهني في نقل الحقائق الى الراي العام واطلاعه على مايجري داخل البلد وان الاعتداء عليه  يشكل مخالفة لحرية الاعلام وتدفق المعلومات . هذا وقد تم نقل المصورالى المستشفى لعلاجه من اثار الضرب المبرح الذي تعرض له .هذا وقد فشلت الشرطة في بغداد الجديدة وفرق الاطفاء  في منع امتداد الحريق الذي التهم سوق الملابس بكامله  الى  المجمع الواقع خلف السوق والذي يضم عشرات المحال التجارية .وقال  مراسلون ان الحريق التهم في البداية احد المخازن  قبل ان ينتشر الى المحال والمخازن الاخرى مضيفة ان تاخر فرق الاطفاء ساعد على امتداد  النيران  الى المجمع  الواسع  خلف السوق مخلفا خسائر فادحة جدا تقدر بمليارات الننانير .وحضر اصحاب المخازن الى السوق  الممتد على مساحات واسعة والذي كان مقفلا بسبب اداء اصحابه الزيارة لمرقد الامام موسى الكاظم عليه السلام حيث تعذر عليهم انقاذ موجوداتهم التي التهمتها النيران . هذا ولم تحدد الشرطة الى الان اسباب الحريق .

Print Friendly