المجلس الاعلى الاسلامي: أحداث الحويجة فتنة كبيرة ستجر البلاد إلى مشكلة كبيرة

بغداد-الشرقية 23 ابريل: عد المجلس الاعلى الاسلامي اليوم الثلاثاء ، أحداث الحويجة فتنة كبيرة ستجر البلاد إلى مشكلة كبيرة، ودعا القوات الأمنية الى الانسحاب لحين احتواء الأمر، مشددا على ضرورة دخول أطراف غير العسكر لفسح المجال للتحقيق مع الجناة الذين اطلقوا شرارة هذه الفتنة. وقال النائب عن المجلس الاعلى الاسلامي عزيز العكيلي في تصريح صحفي ، ان احداث الحويجة فتنة كبيرة، وعلى القوات الامنية الموجودة قريبا من ساحات الاعتصام الانسحاب فورا من المواجهة اذا كانت مع العشائر او مع المواطنين لحين احتواء الأمر. وشدد العكيلي، على أن المواجهة الآن غير صحيحة، ويجب سحب القوات الأمنية وفسح المجال للأهالي لامتصاص غضبهم، وذلك تجنبا لإمكانية الاعتداء على الدوائر أو حصول عصيان مدني.

Print Friendly