القنصلية الامريكية في البصرة تدين اغتيال جلال ذياب مدير منظمة حقوق ذوي البشرة السمراء في المحافظة

 البصرة-الشرقية 30 ابريل: دانت القنصلية الامريكية في محافظة البصرة اغتيال  جلال ذياب مديرِ منظمة حقوق ذوي البشَرة  السمراء  في البصرة وقالت القنصلية في بيان إن ذياب كان أحد رواد المجتمع المدني المحترمين حيث أمضى جل حياته مدافعًا عن حقوق الإنسان لمجتمع الأقلية  السمراء في جنوب العراق وأضافت أن هذا الفعل غيرَ المستساغ يستوجب الشجب كما أنه يمثل خسارة كبيرة لمحافظة البصرة ولجميع الذين يقدّرون حقوق الأقليات في عراق ديمقراطي ,,, يشار الى ان جلال ذياب قضى مقتولا على يد مسلحين مجهولين، أطلقوا النار عليه في قضاء الزبير اثناء عودته الى منزله وكان يرأس جمعية أنصار الحرية التي تأسست عام 2009 وهي إحدى منظمات المجتمع المدني وتدافع عن حقوق العراقيين أصحاب البشَرة  السمراء ولفت أنظار العالم إلى الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي يعيشون في ظلها. ودانت رابطة الحقوقيين العراقيين بشدة اغتيال جلال ذياب مدير منظمة حقوق ذوي البشرة السمراء في البصرة اول امس الاحد في قضاء الزبير واكدت الرابطة في بيان لها ان ما وقع جريمة مبيتة في وضح النهار وتدل مجددا على فقدان الامن وصعوبة عمل المدافعين عن حقوق الانسان في العراق واستهدافهم من قبل القوى الظلامية الموجودة داخل السلطة وخارجها .

Print Friendly