قيادة عمليات الانبار تفرض حظرا شاملا للتجوال في راوه والرطبة واجزاء من حديثة اثر اشتباكات بين مسلحين والجيش والشرطة اسفرت عن سقوط قتلى وجرحى

بغداد-الشرقية 20 مايو:  فرضت قيادة ُ عمليات الانبار حظرا شاملا للتجوال في قضاءي راوة والرُطبة واجزاء من مدينة حديثة، على خلفية اشتباكات مسلحة بين مسلحين وقوات الجيش والشرطة اندلعت في هذه الاقضية الواقعة ضمن محافظةِ اﻻنبار غربي العراق ما ادى الى سقوط عدد من القتلى والجرحى من الطرفين . واوضحت المصادر ان ثمانية  من فوج طوارئ حديثة استشهدوا في هجوم على مقرهم كما استشهد اربعة   من منتسبي شرطة راوة واصيب ثلاثة   اخرون،  وجرى احراقُ  احدى الاليات التابعةِ لهم، ثم تبعهُ هجوم  مسلح استهدف نقطة   تفتيش تابعة   للشرطة عن مداخل احدى القرى التابعةِ لحديثة ، ما اسفر عن وقوع اصابات ايضا.  كما افادت مصادرُ الى انه تم العثورُ على 12 جثة بمنطقة الكيلو 120 غربي الانبار ، عشرُ جثث مجهولة ُ الهوية.  الى ذلك افادت مصادرُ امنية اخرى ان مسلحين مجهولين اختطفوا مرشح  قائمة “عابرون” عبدالملك حسين من منزله في راوة،  بعد قليل من قيام مسلحين اخرين بمهاجمة منزل عضو مجلس محافظة الانبار المرشح عن قائمة “متحدون” صهيب الراوي واشتبكوا مع حراسه.

Print Friendly