محكمة توقف علامة تجارية باسم نيمار

باريس-الشرقية 14 أيار: انحازت محكمة تابعة للاتحاد الأوروبي، إلى نجم هجوم المنتخب البرازيلي وفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، نيمار دا سيلفا، إذ قضت بإبطال عملية تسجيل علامة تجارية تتطابق مع اسمه، لتسويق ملابس وأحذية وقبعات. وكان التطبيق الذي يحمل اسم نيمار والذي أطلق في عام 2012 وجرى الموافقة عليه في عام 2013 من قبل مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية، يهدف إلى استغلال اسم اللاعب البرازيلي، لأغراض تسويقية. وأقام نيمار دعوى قضائية في عام 2016، وجاء موقف مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية مؤيداً للاعب، ثم جرى تحويل القضية إلى المحكمة العامة بالاتحاد الأوروبي. وذكر القضاة في بيان أن كارلوس مورييرا، مقدم التطبيق، قال إنه عندما اختار العلامة التجارية، لم يكن يدرك أن نيمار لاعب ذو موهبة معترف بها دولياً. وأضاف مورييرا أن اختيار اسم نيمار كان مجرد صدفة.

مشاركة