مرجعية النجف تحذر من عواقب العنف المفرط

النجف-الشرقية 8 تشرين الثاني : حذرت المرجعية الدينية في النجف القوى السياسية الممسكة بزمام السلطة في العراق من المماطلةِ والتسويف في تنفيذ مطالب المحتجين وقال ممثل المرجعية عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة الجمعة إن امام القوى السياسية فرصة لرسم خارطة طريق وانهاء حقبة طويلة من الفساد والمحاصصة وغياب العدالة الاجتماعية كما حذرت المرجعية الدينية من عواقب الاستخدام المفرط للعنف في التعامل مع المحتجين السلميين وقالت ان المسؤولية الكبرى تقع على عاتق القوات الأمنية بأن يتجنبوا استخدام العنف الذي لا مسوغ له وقد يؤدي الى عواقب وخيمة

مشاركة