استشهاد مراسل ومصورالشرقية نيوز في ديالى

396

دبي-الشرقية 12 كانون الثاني: تنعى مجموعة قنوات الشرقية بمزيد من الحزن والغضب الى الشعب العراقي مراسلها البطل سيف طلال والمصور حسن العنبكي  الذين اغتالتهما احدى الميليشيات السائبة في تقاطع  الوجيهية  شمال شرقي ديالى خلال تأديتهما لواجبهما المهني والوطني .واذ تنعى قنوات الشرقية نجمين هويا من بين نجومها التي تسطع في سماء العراق فأنها تؤكد ثباتها على موقفها الوطني وتجد في فاجعة استشهاد هذين البطلين ما يمدها بمزيد من العزم والقوة وقالت الشرقية في بيانها الى الشعب العراقي والامة ان الحثالة التي استهدفت هذين البطلين لن يكون مكانها الا مزبلة التاريخ في حين يترصع اسما هذين البطلين بالمجد والفخار واضافت الشرقية في البيان ان مراسلها البطل سيف طلال تعرض لتهديدات عديدة وجرت محاولة لاغتياله قبل عامين وتطرز جسده برصاص الجبناء والغادرين لكن ذلك لن يثنه عن معاودة عمله مراسلنا شجاعا ومهينا من الطراز الاول قبل ان يستشهد ظهر اليوم على يد حثالة جبانة خشى من النور ترعبها كلمة الحق ولذلك فأن الشرقية التي قدمت كوكبة غالية من شهدائها على مدى 12 عاما ستبقى الصخرة التي يسقط كل من يتناطح معها وستتخذ من هذه الفاجعة شرارة جديدة لمواصلة عطائها المهني والوطني وكان سعد البزاز رئيس مجموعة الاعلام المستقل منح المراسل سيف طلال في العشرين من شهركانون الثاني يناير من عام 2014  قلادة الابداع تقديرا لشجاعته بعد ان تعرض لمحاولة اغتيال اثمة  وتفانيه في العمل .

 907

مشاركة